"التجارة": عملية رقابة وتحري تقود لضبط أكثر من 11 ألف من أصناف الدجاج مجهولة المصدر في مستودع بالقطيف

28 جمادى الأولى 1440
​​​​قادت عمليات الر​قابة والتحري التي قامت بها  الفرق الرقابية لوزارة التجارة والاستثمار لأحد المستودعات في محافظة القطيف ولأكثر من شهرين، إلى ضبط أكثر من 11 ألف كيلو من أصناف  الدجاج مجهولة المصدر،  واكثر من 7 الآف دجاجة بدون بيانات تجارية وتحمل علامات تجارية معروفة، كما تم ضبط 14 عامل مخالف لأنظمة العمل في الموقع، وذلك بالتعاون مع الجهات الأمنية وبلدية محافظة القطيف.

وشملت المضبوطات أكثر من 4 الآف  صحن دجاج  وزن ٤٥٠ غرام منتهية الصلاحية، و1928 صحن دجاج مجهول المصدر ولا يحمل أي بيانات تجارية، في بيئة مخالفة لاشتراطات السلامه، بالإضافة لكميات كبيرة تزيد على 200 ألف من الصحون المعدة للتعبئة وملصقات لتزوير التواريخ، ورولات التغليف، والاستيكرات، وتم اتلاف جميع الكميات في الموقع، و استدعاء صاحب المنشأة التجارية لاستكمال الاجراءات النظامية، قبل إحالة ملف القضية للنيابة العامة.

وتؤكد وزارة التجارة والاستثمار على مواصلة جولاتها الرقابية على المستودعات وجميع المنشآت التجارية للتأكد من نظامية أعمالها، وعدم وجود ممارسات غش، وتحايل على المستهلكين، واستغلال الإقبال على الشراء في بيع وتسويق أي سلع غير مطابقة أو مقلدة أو مغشوشة، ويتم تطبيق العقوبات النظامية على المنشآت غير الملتزمة وفقاً لنظام مكافحة الغش التجاري، حيث يعد بيع  أي منتجات مخالفة للنظام مخالفة تستوجب إيقاع غرامة مالية لا تزيد عن  مليون ريال أو السجن مدة لا تزيد على ثلاث سنوات أو بهما معاً مع إغلاق المنشأة، بالإضافة إلى نشر ملخص الحكم في صحيفتين على نفقة المخالف. 

وتدعو وزارة التجارة والاستثمار عموم المستهلكين إلى الإبلاغ عن أي مخالفة، وذلك عبر الاتصال بمركز البلاغات على الرقم 1900، أو عبر تطبيق "بلاغ تجاري".
 ​


آخر تعديل 13 جمادى الثانية 1440
تقييم المحتوى
شارك على